حديث في التسويق: ديكتاتورية الأفكار الخالدة

قرأت يوماً ما في كتاب ستيف جوبز الذي كتبه والتر إيزاكسون والذي حاور ستيف في عدة جلسات لتأليف هذا الكتاب، حول فكرة المتاجر الخاصة بأبل، وكيف أن أغلب من حول ستيف جوبز لم يؤمنوا بها، لا سيما من كانوا معه في الشركة، لا وبل قالوا له أن الفكرة لن تنجح ضاربين مثال بمتاجر أخرى فتحت وخسرت الكثير (على ما أذكر كانت الفكرة هكذا).

تابع القراءة

 745 إجمالي القراءات

حديث في قابلية الاستخدام: واجهة المعلن لجوجل وفيسبوك

بحكم عملي في مجال التسويق الإلكتروني، فإن علي التعامل مع عدد من واجهات الاستخدام للإعلان كمعلن عن نشاط المؤسسة التي أعمل بها، وهذا أمر أوقعني في حيرة إثر اختلاف جوهري في بعض الأمور مابين جوجل وفيسبوك مثلاً (وحتى تويتر)، فلكل شبكة إجتماعية برنامجها الإعلاني الخاص بها لاستهداف مستخدميها.

تابع القراءة

 654 إجمالي القراءات

عزيزي العميل..

إليك هذه النصائح السريعة عزيزي العميل، المدير:

المصمم / المصور / الموظف.. لايمتلك آلة سحرية لقراءة الأفكار:

عندما تريد طلب تصميم، أو طلب فيديو أو أي طلب من شخص يعمل بشكل مستقل عليك أن تعلم أن هذا الشخص لا يتعامل مع الجن، أو لديه آلة سحرية لقراءة الأفكار، أو يستطيع تصغير نفسه للدخول لدماغك والتعرف على أفكارك، إذ أن العملية أولاً وآخراً تعتمد على شرحك بما تريده بالتفصيل الممل والتافه لكي يأخذ منه منفذ الطلب مايريد ويتعرف على ماتريد وينفذه لك بأسلوبه الإبداعي وبطريقته الخاصة، وإلا ستقع عزيزي العميل/المدير بمسألة التعديلات التي ستظهر من حيث لا يعرف أحد، وستزداد عليك تكلفة طلبك (إن وضِع لك هذا الشرط من البداية).

تابع القراءة

 1,211 إجمالي القراءات

تدوينة صوتية: حديث حول الـ UX و الـ Ui

مرحباًّ، وعلى غير العادة، بعض المواضيع من الشيق الحديث بها صوتياً بدل الكتابة وإبداء الملاحظات، لذا كانت هذه التدوينة الصوتية مع الصديق مهند حلواني مصمم واجهات الإستخدام وتجربة المستخدم أو مايعرف بالـ user experience و user interface.

كانت دردشة شيقة ومبعثرة الأفكار تكلمنا من خلال عن أمثلة موجودة، وعن مبادئ ومفاهيم أساسية في كِلا المجالين.

تابع القراءة

 1,103 إجمالي القراءات

حديث في قابلية الاستخدام: هافينغتون بوست عربي

كنت قد تحدثت سابقاً بمفهوم قابلية الاستخدام من خلال تدوينة “مدونة من غير فوتر“، والتي ذكرت بها عن خطأ ترتكبه المواقع الالكتروني مع الفوتر، كما تحدثت أيضاً حول سامسونغ والقلم والابتكار وعدمه، أما اليوم سأتحدث عن أمر أساسي مفقود في هافينغتون بوست عربي ألا وهو شريط البحث!.

قبل فترة قصيرة قامت الشركة الأم هاف بوست بتغيير جذري على الشعار، ليجمع بين خطي حرف H بطريقة انسيابية مع اعتماد اللون المعروف باسم Medium spring green أو القريب من spring green، والذي أجده لافتاً للنظر وينبض بقوة بعكس اللون السابق الذي كان باهتاً إلى حدٍ ما، (لو قارنا مسألة لفت النظر لكان أنسب مثال هو الأخضر الفاقع الخاص بشعار واتساب).

تابع القراءة

 931 إجمالي القراءات

ليالي إسطنبول

هذه هي التدوينة الصورية الأولى والتي يقل بها الكلام وتكثر بها الصور 🙂


لـ ليالي إسطنبول طبيعة ساحرة، والأجمل هي تلك الليالي الشتوية، في إسطنبول يمتزج الشرق بالغرب لتقف أمام مدينة تأسرك بكل لحظاتها، لايعني هذا الكلام أن المدينة خالية من السلبيات، التي أبرزها الازدحام الخانق والاكتظاظ السكاني، وعدم تلبية المواصلات لذلك.

لكن مع ذلك.. أنا مؤمن أن لكل مدينة جانب جميل يجب أن توثق لحظاته في صور

تابع القراءة

 1,165 إجمالي القراءات

الحقائق المرة.. الشبكات الاجتماعية ليست مجانية كما تظنها

في عملي السابق، والذي سبقه، والمشاريع التي أعملها كمستقل، وجدت نفسي أمام حقيقة مرة في مسألة الشبكات الإجتماعية والعمل عليها وهي المجانية.

الفكرة باختصار أن عمل الشبكات الإجتماعية في المقام الأول هي كونها قنوات للتعريف بعملك، مؤسستك، عمل مؤسستك، نشاطاتها، فعالياتها، كل هذا اتفقنا عليه، والمعروف أيضاً أن الشبكات الإجتماعية مجانية، وهذا هو العامل المغري الذي تلعب عليه باستمرار، فمثلاً فيسبوك دائماً مايروج لك لكي تُنشئ صفحة في مختلف زوايا الموقع، لكن الأمر في النهاية ليس مجاني بتاتاً.

تابع القراءة

 865 إجمالي القراءات